1. آئیے اہم اسلامی کتب کو یونیکوڈ میں انٹرنیٹ پر پیش کرنے کے لئے مل جل کر آن لائن ٹائپنگ کریں۔ محدث ٹائپنگ پراجیکٹ کے ذریعے آپ روزانہ فقط دس پندرہ منٹ ٹائپنگ کر کے ہزاروں صفحات پر مشتمل اہم ترین کتب کو ٹائپ کرنے میں اہم کردار ادا کرکے صدقہ جاریہ میں شامل ہو سکتے ہیں۔ محدث ٹائپنگ پراجیکٹ میں شمولیت کے لئے یہاں کلک کریں۔
  2. آئیے! مجلس التحقیق الاسلامی کے زیر اہتمام جاری عظیم الشان دعوتی واصلاحی ویب سائٹس کے ساتھ ماہانہ تعاون کریں اور انٹر نیٹ کے میدان میں اسلام کے عالمگیر پیغام کو عام کرنے میں محدث ٹیم کے دست وبازو بنیں ۔تفصیلات جاننے کے لئے یہاں کلک کریں۔

ایک سوال اہل علم سے

'اذکار وادعیہ' میں موضوعات آغاز کردہ از salfisalfi123456, ‏اگست 25، 2015۔

  1. ‏اگست 25، 2015 #1
    salfisalfi123456

    salfisalfi123456 مبتدی
    شمولیت:
    ‏اگست 13، 2015
    پیغامات:
    84
    موصول شکریہ جات:
    39
    تمغے کے پوائنٹ:
    6

    صبح وشام کے اذکار کا صحیح وقت کیا ہے
    کیونکہ میں کچھ لوگوں سے سنا وہ کہتے ہیں صبح کے اذکار کا صحیح وقت طلوع آفتاب سے پہلے کا ہے اور شام کے اذکار کا صحیح وقت غروب آفتاب سے پہلے پہلے ہے بکرۃ و اصیلا کی تشریح وہ اسی طرح کرتے ہیں. اس بارے میں میں رہنمائی چاہتا ہوں. جزاک اللہ خیر
    اسحاق سلفی بھائی
    ابن داؤد بھائی
     
  2. ‏اگست 25، 2015 #2
    ابن داود

    ابن داود فعال رکن رکن انتظامیہ
    شمولیت:
    ‏نومبر 08، 2011
    پیغامات:
    3,285
    موصول شکریہ جات:
    2,644
    تمغے کے پوائنٹ:
    556

    السلام علیکم ورحمۃ اللہ وبرکاتہ!
    حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُعَاوِيَةَ الْجُمَحِيُّ الْبَصْرِيُّ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ مُسْلِمٍ ، حَدَّثَنَا أَبُو ظِلَالٍ ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَنْ صَلَّى الْغَدَاةَ فِي جَمَاعَةٍ ثُمَّ قَعَدَ يَذْكُرُ اللَّهَ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ ثُمَّ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ كَانَتْ لَهُ كَأَجْرِ حَجَّةٍ وَعُمْرَةٍ " قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " تَامَّةٍ تَامَّةٍ تَامَّةٍ " . قَالَ أَبُو عِيسَى : هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ ، قَالَ : وَسَأَلْتُ مُحَمَّدَ بْنَ إِسْمَاعِيل ، عَنْ أَبِي ظِلَالٍ ، فَقَالَ : هُوَ مُقَارِبُ الْحَدِيثِ ، قَالَ مُحَمَّدٌ : وَاسْمُهُ هِلَالٌ ."
    جامع الترمذي » كِتَاب الْجُمُعَةِ » أَبْوَابُ السَّفَرِ » بَابُ ذِكْرِ مَا يُسْتَحَبُّ مِنَ الجُلُوسِ فِي الْمَسْجِدِ بَعْدَ صَلاَةِ الصُّبْحِ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ
    وحسنه الشيخ الألباني رحمه الله في صحيح سنن الترمذي
    تخريج الحديث

    انس بن مالک رضی اللہ عنہ نبی صلی اللہ علیہ وسلم سے روایت کرتے ہیں کہ آپ نے فرمایا: (جس شخص نے فجر کی نماز با جماعت ادا کی، پھر سورج طلوع ہونے تک ذکر الہی میں مشغول رہا، پھر اس نے دو رکعتیں پڑھیں، تو یہ اس کیلئے مکمل ، مکمل، مکمل حج اور عمرے کے اجر کے برابر ہونگی)
    البانی رحمہ اللہ نے اسے "صحیح سنن ترمذی " میں حسن کہا ہے ۔

    اس تناظر میں اگر کوئی یہ کہتا تو تو بات درست معلوم ہوتی ہے۔
    وگرنہ ذکر کسی بھی وقت کرنا بالکل درست ہے، سوائے ان صورتوں میں جو قرآن و حدیث میں ممنوع ہیں!
    عصر کے حوالہ سے ان شاء اللہ کوئی بھائی وضاحت کر دے گا!
     
    • پسند پسند x 2
    • شکریہ شکریہ x 1
    • لسٹ
  3. ‏اگست 25، 2015 #3
    اسحاق سلفی

    اسحاق سلفی فعال رکن رکن انتظامیہ
    جگہ:
    اٹک ، پاکستان
    شمولیت:
    ‏اگست 25، 2014
    پیغامات:
    6,320
    موصول شکریہ جات:
    2,384
    تمغے کے پوائنٹ:
    791

    صبح و شام کے اذکار کا وقت
    بعد نماز صبح ،طلوع سے پہلےتک ۔۔۔بعد نماز عصر غروب سے پہلے تک۔۔لیکن اگر مغرب کے بعد بھی پڑھ لے تو کوئی حرج نہیں

    درج ذیل تین فتاوی دیکھ لیں :

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السوال :
    أذكار المساء هل تقرأ بعد العصر أو بعد المغرب؟
    ’’ مساء ،شام کے اذکار عصر کے بعد پڑھے جائیں ،یا، مغرب کے بعد ؟

    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    فإن أذكار المساء تقال في الوقت الذي يسمى مساء، وأذكار الصباح تقال في الوقت الذي يسمى صباحاً، والصباح يبتدئ بنصف الليل وينتهي بالزوال، والمساء يبتدئ بالزوال وينتهي بنصف الليل.
    قال في مطالب أولي النهى:
    قال الموفق البغدادي في ذيل فصيح ثعلب: الصباح عند العرب من نصف الليل الأخير إلى الزوال ثم المساء إلى آخر نصف الليل. انتهى.
    إلا أن أفضل وقت لذلك هو ما بين الفجر وطلوع الشمس بالنسبة لأذكار الصباح، وما بين العصر والغروب بالنسبة لأذكار المساء.
    قال في غذاء الألباب شرح منظومة الآداب - مطلب أذكار الصباح والمساء: اعلم أن أذكار طرفي النهار كثيرة جداً، والحكمة فيه افتتاح النهار واختتامه بالأذكار التي عليها المدار، وهي مخ العبادة وبها تحصل العافية والسعادة، ونعني بطرفي النهار: ما بين الصبح وطلوع الشمس، وما بين العصر والغروب.
    قال تعالى: (وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً) [الأحزاب:42] .
    والأصيل هو: الوقت بين العصر إلى المغرب... قال تعالى: (وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ بِالْعَشِيِّ وَالْأِبْكَارِ) [غافر:55] .
    والإبكار: أول النهار، والعشي: آخره.
    وقال: (وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ) [قّ:39] .
    وهذا يفسر ما جاء في الأحاديث من قال كذا وكذا حين يصبح وحين يمسي، أن المراد به قبل طلوع الشمس وقبل غروبها، وأن محل هذه الأذكار بعد الصبح وبعد العصر.
    قاله الإمام المحقق ابن القيم في الكلم الطيب والعمل الصالح. انتهى.
    وانظر الجواب رقم: 13621.
    والله أعلم.

    (فتوى اسلام ویب )
    ۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔
    (۲)
    الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

    فاعلم جعلني الله وإياك من الذاكرين الله كثيراً والذاكرات: أن وقت الصباح واسع وكذلك وقت المساء فكل منهما يأخذ جزءاً من الليل وجزءاً من النهار، فالصباح يبدأ من نصف الليل وينتهي بالزوال، والمساء يبدأ من الزوال وينتهي عند نصف الليل؛ فقد جاء في مطالب أولي النهى: ( قال الموفق البغدادي..: الصباح عند العرب من نصف الليل الأخير إلى الزوال ثم المساء إلى آخر نصف الليل ).

    وما دام ذلك كذلك فوقت أذكار الصباح متسع كاتساع وقت أذكار المساء، فيمكن أن تقرأ في أي وقت بما فيها وقت المغرب بالنسبة لأذكار المساء؛ إلا أن أفضل وقت للأذكار هو ما بين الفجر وطلوع الشمس بالنسبة لأذكار الصباح، وما بين العصر والغروب بالنسبة لأذكار المساء، قال في غذاء الألباب شرح منظومة الآداب - مطلب أذكار الصباح والمساء: ( اعلم أن أذكار طرفي النهار كثيرة جداً، والحكمة فيه افتتاح النهار واختتامه بالأذكار التي عليها المدار، وهي مخ العبادة و بها تحصل العافية والسعادة، ونعني بطرفي النهار: ما بين الصبح وطلوع الشمس، وما بين العصر والغروب، قال تعالى: (وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً) [الأحزاب:42]، والأصيل هو: الوقت بين العصر إلى المغرب، وقال تعالى: (وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ بِالْعَشِيِّ وَالْأِبْكَارِ) [غافر:55]؛ والإبكار: أول النهار، والعشي: آخره؛ وقال: (وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ) [قّ:39] .

    و ذلك يوضح ما جاء في الأحاديث من تقييد بـ: حين يصبح وحين يمسي، أن المراد به قبل طلوع الشمس وقبل غروبها، وأن محل هذه الأذكار بعد الصبح وبعد العصر.



    والخلاصة

    ما بين الفجر وطلوع الشمس أفضل وقت لأذكار الصباح، وما بين العصر والغروب أفضل وقت لأذكار المساء؛ وليس من اللازم التقيد بذينك الوقتين. هذا وفوق كل ذي علم عليم.


    الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف
    ۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔
    (۳)
    مسألة في أذكار المساء

    س: هل يجوز لي قراءة أذكار المساء قبل أذان المغرب بدقائق لانشغالي بعد صلاة المغرب بتدريس القرآن الكريم؟
    ج : نعم يجوز أن تقرأ أذكار المساء بعد العصر؛ لأن ورد المساء يبدأ من بعد الزوال، فالأذكار في هذا الوقت كلها المساء وأذكار العشي

    .
    (فتاوی ابن باز 26/ 72 )
     
    • پسند پسند x 2
    • علمی علمی x 2
    • شکریہ شکریہ x 1
    • لسٹ
  4. ‏اگست 25، 2015 #4
    salfisalfi123456

    salfisalfi123456 مبتدی
    شمولیت:
    ‏اگست 13، 2015
    پیغامات:
    84
    موصول شکریہ جات:
    39
    تمغے کے پوائنٹ:
    6

    جزاكم اللہ خیرا احسن الجزا
     
لوڈ کرتے ہوئے...

اس صفحے کو مشتہر کریں